يستمر بتشبيحه وتطبيله لنظام الأسد لكنه على ما يبدو أنه في هذه المرة فقد عقله وجن جنونه.

فقد أشـ.عل الفنان السوري الموالي لنظام الأسد مواقع التواصل الاجتماعي بعد تصريحاته الأخيرة حول قانون قيصر.

حيث ادعى دريد لحام أن المواطن السوري يعيش في رفاهية عالية ضمن مناطق سيطرة الأسد وذلك حسب زعمه.

وأشار دريد لحام إلى أن قانون قيصر ليس هو القانون الذي من شأنه أن يهـ.ـزم الدولة والشعب السوري حسب وصفه.

وزعم دريد لحام أن نظام الأسد يؤمن للشعب السوري كل احتياجاته ولن يموت المواطن إذا نقص نوع أو نوعان من الطعام على مائدته.

الجبنة الفرنسية والزبدة الدنماركية

كما أشعل الفنان السوري الموالي للأسد مواقع التواصل الاجتماعي بتصريحه الأخير الذي قال فيه..

أنه لن يمـ.وت الشعب إذا غابت عن موائدهم الجبنة الفرنسية أو الزبدة الدنماركية.

متناسياً أن الشعب السوري يعاني حتى بإيجاد قوته الأساسي.

وكتب أحد الناشطين معلقاً على كلام لحام “هناك مئات الآلاف من السوريين القانطين في مناطق الأسد لا يجدون حتى لقمة الخبز”.

وأدت ممارسات الأسد القمـ.ـعية في البلاد إلى انهـ.ـيار الاقتصاد وهبوط الليرة ووصول البلاد إلى حالة مزرية للغاية.

وفي ذات حديثه هاجم دريد لحام تركيا وترامب مدعياً بأنهم يحاولون تجـ.ويع السوريين للنيل من عزيمتهم حسب زعمه.

جاء ذلك في حوار أجراه دريد لحام مع موقع الميادين نت وسخـ.ـر فيه من السوريين بداعي التخفيف من تأثير قيصر على حياتهم المعيشية.

الاعتماد على المنتجات المحلية

وطالب لحام الشعب السوري بمواجهة قيصر بالاعتماد على المنتجات المحلية دون استيراد القوة والدعم من الخارج حسب وصفه.

حيث ادعى لحام أن المنتجات المحلية رخيصة وجودتها جيدة ومن الممكن الاعتماد عليها بدل الاستيراد حسب زعمه.

كما زعم لحام أن الولايات المتحدة تعاونت مع تركيا على حرق المحاصيل الزراعية وأخفت ذلك على المجتمع الدولي حسب تعبيره.

ورد أحد رواد التواصل الاجتماعي على لحام قائلاً “على ما يبدو أنك نسيت جـ.ـرائم رئيسك وحـ.ـرقه للأراضي الزراعية في ريف إدلب”.

كما كتب أحدهم معلقاً على التصريحات: ” رئيسك منذ اليوم الأول عمل على مصادرة أملاك النازحين وسـ.ـرق ونـ.ـهب أملاك الناس”.

الشعب مات جوعاً وأقرباء الأسد ينهبون البلد

بينما علق الآخر: “أعطني واحد من أقرباء رئيسك لا يملك أصناف الجبن التي ذكرتها في حين نحن نموت من الجوع”.

الجدير بالذكر أن دريد لحام ظهر مؤخراً مطالباً السوريين المشاركة بالانتخابات البرلمانية.

مدعياً أنهم سيختارون ممثليهم بأيديهم في عملية ديمقراطية بحتة حسب زعمه.

By admin